اليمن العربي: قانونيون وسياسيون: خطة ولد الشيخ تجاوزت مطالب اليمنيين وركزت على إلغاء الشرعية

اليمن العربي 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد قانونيون وسياسيون وقادة عسكريون، ان مبادرة ولد الشيخ تجاوزت كل المرجعيات الاساسية لاي حل سياسي، والمتمثلة بالمبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية ومخرجات الحوار اليمني وقرارات مجلس الامن بما فيها القرار رقم (2116).

وأضافوا، أنها "ركزت على الغاء الشرعية والحفاظ على الانقلاب والشرعنة له. 

وقال رئيس هيئة الأركان العامة اللواء الركن محمد علي المقدشي، إن «المبادرة غير مرحب بها»، مشيرا الى أن «الشعب يعول على القوات المسلحة في تحقيق النصر والدخول إلى صنعاء». 

ثمن أمين عام نقابة المحامين الجنوبيين المحامي عارف الحالمي الموقف الشجاع للرئيس هادي والحكومة والرافض لخطة ولد الشيخ لتجاوزها مطالب الشعب اليمني ومرجعيات الحل.

وقال في تصريح نشرته صحيفة »المدينة»الصادرة اليوم الثلاثاء - اطلع عليها "اليمن العربي"- : نحن نقابة المحامين الجنوبيين نشجب وندين خطة السلام المزعومة لولد الشيخ الاخيرة ان صحت صيغتها بأنها نفس الصيغة المسربة- كونها محاولة لتشريع الانقلاب وجعل المليشيا كمنظمة سياسية تعمل وفق القانون الدولي واعطائهم حظوظ سياسية كاملة.

وأضاف الحالمي «هذا لا يجوز ويجب ان يتعامل المجتمع الدولي مع من انقلبوا على الشرعية اليمنية كقوى انقلابية». 

وتابع «يجب على المجتمع الدولي والامم المتحدة أن تتعامل مع مليشيا الحوثي وصالح، ليس كقوى انقلابية فقط، وانما يجب ان تصنف هذه الجماعة دوليا كفصيل ارهابي لأنها منذ اكثر من سنتين وهي تقتل المدنيين الابرياء وتقصف المقدسات والمستشفيات والمدارس وتفجر دور العبادة ومراكز المسنين وتستهدف المدن والاحياء السكنية والمدنيين الابرياء بالصواريخ والاسلحة المحرمة».

اليمن العربي: قانونيون وسياسيون: خطة ولد الشيخ تجاوزت مطالب اليمنيين وركزت على إلغاء الشرعية من اليمن العربي ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق