في النصر.. حسين ماش مالها إلا عكاش

النادى 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

مشاري العجيمي | الرياض

كشفت مصادر نصراوية خاصة لـ" النادي " بأن المدير الفني للفريق الأول لكرة القدم بنادي النصر الكرواتي زوران ماميتش يريد منح الفرصة مرة أخرى للظهير الأيسر أحمد عكاش في المباراة المقبلة من أمام الرائد ضمن منافسات الجولة الثامنة لدوري جميل .

وجاءت خطوة الكرواتي بعد ظهور القائد حسين عبدالغني بأداء أقل من المتوقع في مباراة الفيصلي الماضية والذي اعترف فيه عبدالغني بأنه يتحمل الهدف الذي هز شباك النصر بمسؤولية كاملة ، مما دعا المدرب إلى خسارة خانة الكرواتي ايفان توميتشاك في الهجوم وإرجاعه لمساندة عبدالغني في التغطية الدفاعية ، ويضع زوران في حساباته عكاش بعد أن اكتملت جاهزيته الطبية والبدنية وزوال أعراض الإصابة التي تعرض لها بتمزق العضلة الخلفية.

وكان الفريق قد عاود تدريباته مساء أمس تدريباته على ملعب الأمير عبدالرحمن بن سعود وذلك بعد الراحة التي منحها ماميتش للاعبيه أول أمس الأحد ، بعد نجاحهم في التغلب على الفيصلي بهدفين لهدف ، وبالرغم من تقارب مباراة الفيصلي مع المباراة القادمة أمام الرائد حيث لايفصلهما سوى خمسة أيام إلا أنه فضل منح اللاعبين راحة والإكتفاء بثلاث تدريبات تجهّز الفريق كون اللاعبين بحاجة إلى راحة سلبية بالإضافة إلى قناعته بالمخزون اللياقي الذي يمتكلونه .
وبدأت التدريبات بإجتماع فني لزوران وسط الملعب شكر من خلاله لاعبيه على ماقدموه ، مطالباً إياهم بضرورة المواصلة على منوال الاتنصارات واكتساب ثقافة الفوز التي تعتبر مهمة خصوصاً وأنك قد لاتقدم المستوى المطلوب في بعض المباريات لكن الإنتصار يجلب الآخر ، مؤكداً لهم بأن تحقيق نقاط الرائد سيعطي النجاح 100% لما تم تقديمه خلال شهر أكتوبر ، موضحاً لهم العديد من الأخطاء الفنية التي وقعوا فيها بالمباراة الماضية ، فيما تواجد في العيادة الطبية اللاعب عبدالعزيز الجبرين للبدء بالمرحلة الأولى للعودة بعد اجراءه عملية الرباط الصليبي.
وشهدت التدريبات أمس حديثاً خاصاً مابين زوران وهزازي في إشارة إلى استمرار الإعتماد عليه في مباراة الرائد القادمة بدوري جميل بعد غد الخميس ، حيث لم يخف الكرواتي فرحته بعودة المهاجمين نايف هزازي ومحمد السهلاوي للتهديف من جديد ، وهو الأمر الذي انتظره طويلاً هذا الموسم قبل أن يتحقق في الجولات الماضية ، حيث يرى الكرواتي بأن المنافسة قد أصبحت محتدمة على خط الهجوم مما سيجعل المصلحة منصبة الفريق خصوصاً وأنه يعتمد في رسمه التكتيكي على رأس حربة وحيد..

في النصر.. حسين ماش مالها إلا عكاش من النادى ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق