الجماهير: الكورة ما تفوت.. قدام العنكبوت

النادى 0 تعليق 3 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تقرير | مصباح معتوق

(في العجلة الندامة) قد يكون المثل الشعبي المتداول، يطبق تماماً على عدد كبير من الجماهير الاتحادية التي تسرعت في ردة فعلها القوية تجاه إدارة الاتحاد السابقة برئاسة إبراهيم البلوي عقب أن إبرم صفقة (النجم) المميز الحارس عساف القرني لمدة 3 سنوات مقبلة من تاريخ التعاقد، الذي وافق (23-7-2015).

متابعة رومانية

حينما كان المدرب الروماني فيكتور بيتوركا يقود دفة الأمور الفنية مع الاتحاد أصر على استقطاب حارس يكون (منافس) للأساسي حينها فواز القرني لخلق منافسة بينهما، اتجهت انظار (الجنرال) نحو عساف القرني الذي كان يمثل الوحدة حين ذاك، وتواجد ابنه اليكس ومدرب الحراس تيودور في مدرجات (الجوهرة والشرائع) لمتابعة مواجهات الوحدة، عندما كان (الفرسان بدوري الدرجة الأولى)، وقدما تقريراً رقمياً مفصلاً عن ضرورة التعاقد مع الحارس عساف القرني، بدوره عقد بيتوركا اجتماعاً مع إبراهيم البلوي وفتح خط مفاوضات رسمية، إلى أن تمت الصفقة يوم الخميس 23-7-2015 ليعلن المركز الإعلامي بنادي الاتحاد التوقيع مع (العنكبوت) لمدة ثلاثة مواسم.

وعد الحر

كان عساف القرني محل اهتمام 3 أندية وهي (الاتحاد والنصر والأهلي) التي كان جميعها لديها الرغبة الكبيرة في ضمه، خاصة عقب دخلوه الفترة الحرة للانتقالات، ويعتبر عساف الذي ساهم بنسبة كبيرة في عودة نادي الوحدة لدوري جميل عقب عدة سنوات بدوري المظاليم الأولى، فالنصراويين كانوا يمنون النفس للتعاقد معه لأجل إصابة العنزي حينها، كذلك الأهلي الذي رغب بضمه، ليكون منافس للدولي المصاب حالياً ياسر المسيليم، كون عبدالله المعيوف كان رافضا العودة قبل أن ينتقل للهلال، إلى أن نجحت إدارة ابراهيم البلوي بـ(خطفه) من بين النصر والأهلي وكان الاتحاد طوال الوقت هو الأقرب لضم عساف لأنه أول من فاوضه ونجح بذلك، إضافة لكلمته التي قالها للاتحاديين بأنه سينتقل إليهم دون غيرهم.

غير لائق

عقب انتشار خبر اقتراب انضمام الحارس عساف القرني لنادي الاتحاد قادماً من الوحدة، كان هناك بيان وصفته عدد من الجماهير الرياضية بمختلف ميولها بـ(الغير لائق) حول كشف حقيقة عدم التحاق (العنكبوت) مع بعثة الفرسان المغادرة حين ذاك للقاهرة لإقامة معسكر خارجي، حيث أوضحت إدارة هشام مرسي بأنه اكتشفت أن (جواز السفر الخاص باللاعب منتهي الصلاحية، وهناك مخالفات مرورية تتجاوز قيمتها خمسون الف ريال، كذلك ايقاف الخدمات الحكومية)، وأشارت الإدارة إلى أن رغبة منها في بقاء عساف تم التعامل مع كامل المعوقات، وسداد المخالفات المرورية وانهاء ايقاف الخدمات الحكومية، وتجديد جواز السفر من قبل إدارة النادي بموافقة اللاعب وتواجده في كل هذه الخطوات، وتم شراء تذاكر السفر ليلتحق بالبعثة، الا أنه قطع تواصله مع ادارة النادي تماماً بعد كل ما قدم له.

إثبات الذات

أحياناً تكون الأحاديث الجماهيرية السلبية تؤثر في عطاء اللاعب داخل المستطيل الأخضر، خاصة أن اللاعب العربي يتأثر بسرعة البرق، فما واجهه حامي عرين العميد عساف القرني ببداية الأمر (سلبي جداً)، خاصة أن الكل شكك بإمكاناته الفنية على الرغم من أنه سبق وانضم للمنتخب السعودي، عندما مثل الوحدة، لكن البعض ربط ما بين مستواه والفوارق الفنية بين الاتحاد والوحدة (مع كامل الاحترام والتقدير للفرسان)، إضافة لعمره 32 عاما، لكن (العنكبوت) رمى كافة الانتقادات خلف ظهره وانتظر منح الفرصة الكاملة حتى يقوم بإخراس كافة منتقديه على طريقته الخاصة، وفعلاً اثبت نفسه وذاته إلى أن أصبح أفضل صفقة تم ابرامها خلال الـ5 سنوات الأخيرة تقريباً، من حيث عم الفائدة للفريق الأول لكرة القدم.

خلق منافسة

خلال ردة فعل الجماهير ما بين مؤيد ومعارض حول انضمام الحارس عساف القرني إلى نادي الاتحاد في صفقة مهمة للعميد لتدعيم مركز حراسة المرمى الذي كان يمثل صداعاً كبيراً لكافة الاتحاديين في ظل الإصابات المتكررة وانخفاض مستواه بشكل مخيف زميله فواز القرني، إضافة لعدم قناعة نوعاً ما في الحارس الخلوق هاني الناهض، وخلق منافسة قوية بين الثلاثي إلا أن (العنكبوت) منذ توقيعه ظل فترة على مقاعد البدلاء إلى أن سنحت له الفرصة خلال مواجهة النصر قبل موسمين من الآن نظراً لإصابة فواز، ومن حينها وهو مصدر الأمان والاطمئنان.

أحسن لأحسن

في البداية تحدث العم تركي بافرط نجم حراسة نادي الاتحاد بالزمن الجميل للنادي الثمانيني الوقور، عن الحارس عساف القرني وقال: هو جيد جداً لا شك في ذلك، ومن وجهة نظري يعتبر من محاسن إدارة ابراهيم البلوي أنها وفقت في احضار عساف القرني كون مستواه من أحسن إلى أحسن والله يوفقه، وأضاف: على القرني أن يتابع المباريات التي يخوضها لأنها سيشاهد بعض الأخطاء الفنية التي يقع بها مثلاً (الكور الساقطة والعرضية يتفرج عليها ويعطي مجال للمهاجمين تسجيل الأهداف ولو يخرج من مرماه لنجح في انهاء الهجمات الخطرة)، وزاد العم تركي: أتمنى له التوفيق بحول الله لتقديم كل ما يملكه من امكانيات فنية عالية، وابارك له شخصياً فوز الاتحاد على الهلال وأقول له (لو كنت جنبك كان سلمت على راسك ويدك الحلوة اللّي ردت الأهداف هكذا الحارس لمن يكون ناجح ينجح الفريق بكامله).

3 الحراس

فيما يتعلق الناقد الرياضي عبدالهادي الحداد حارس مرمى النادي الأهلي المعتزل أشاد بـ(حامي عرين الاتحاد) عساف القرني وقال عنه: يعتبر من الحراس المتميزين حالياً في الدوري السعودي ويأتي في المرتبة 3 بالنسبة لي بعد الدوليين ياسر المسيليم (شفاه الله) حامي مرمى النادي الأهلي، ثم محمد العويس حارس نادي الشباب، يملك ردة الفعل القوية والتركيز الجيد جداً أثناء المباريات.
وأضاف: حارس المرمى كلما كبر في السن يكون أفضل لأنه يكتسب خبرة أكبر والخبرة في حراسة المرمى مهمة جداً إضافة للأساسيات اللّي مفترض تتوفر في الحارس الجيد وأكبر مثال الدولي الإيطالي بوفون حارس نادي يوفنتوس الذي لا زال رشيق رغم كبر سنه، البعض يقول هناك حراس كبار في السن لكن دون المستوى لذلك ردي عليهم، العنصر المهم هو عدم وجود الأساسيات المفترضة في الحارس الجيد، وعن عيوب القرني قال حداد: عدم الحديث مع زملائه في خط الدفاع وعدم توجيهه لهم

هذا الأمان

فيما يخص ردة فعل الجماهير الاتحادية على وجه التحديد والرياضية بشكل عام عقب المستويات المبهرة التي يقدمها الرائع عساف القرني مع العميد والتي كان آخرها مواجهة الهلال الجمعة الماضي قالوا: آسفين يا عساف إحنا معاك صرنا ما نخاف، أنت حامي العرين الأمان الذي مهما مدحناك لم ولن نوفيك حقك، شكراً لك من القلب على كل ما قدمته وتقدمه، ونتمنى نحقق بطولة وأنت حارساَ للاتحاد برفقة باقي زملائك اللاعبين، وعلق أحد الجماهير عبر موقع التواصل الاجتماعي قائلاً: الكورة (ما تفوت) .. قدام (العنكبوت).
صب عدد كبير من الجماهير جام غضبهم على الإدارة ومنهم من وصف الصفقة بـ(الفاشلة)، وآخرون أوضحوا بأنها مميزة، ومنهم من تريث حين يشاهد طلة عساف داخل المستطيل الأخضر حتى يتسنى له الحكم عليها حتى لا يندم لاحقاً.
بين هذا وذاك وتلك، تغيرت لغة كافة الجماهير الاتحادية وتغيرت نغمة الانتقادات ووصف الفشل لـ(إطراء ومدح وإثناء) على مستواه المميز وحمايته لعرين العميد بكل بسالة وجدارة واستحقاق، النقاد الرياضيون والمحللون الخبراء أبدوا إعجابهم الكبير وأوضحوا بأن صفقة عساف مع الاتحاد من أميز الصفقات التي عقدت في السنوات الأخيرة.
(العنكبوت) كما يحلو لـ(صناع القرار) أن يطلقوا عليه بسبب تألقه المتواصل، منذ أن تسلم المهمة من زميله (الحاضر الغائب) فواز القرني خلال مواجهة فريقي النصر والاتحاد، ضمن الجولة 12 من مباريات دوري جميل للمحترفين، التي كانت يوم الاثنين الموافق 14-12-2015، حل بديلاً القرني في الدقيقة 12 عقب إصابة زميله فواز، ومن حينها وهو مصدر الثقة والاطمئنان لمرمى العميد، (النادي) أعدت تقريراً للنجم عساف مع رصد ردة فعل متنوعة .. إليكم التفاصيل: 

 

.

الجماهير: الكورة ما تفوت.. قدام العنكبوت من النادى ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق