مانشستر يونايتد داوى جراحه على حساب وست هام برباعية

الشاهد 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

داوى مانشستر يونايتد جراحه بالتأهل إلى نصف نهائي مسابقة كأس الرابطة الإنكليزية، إثر فوزه على ضيفه وست هام يونايتد 4-1 على ملعب أولد ترافورد.

سجل أهداف مانشستر يونايتد، كل من زلاتان إبراهيموفيتش، وأنطوني مارسيال، فيما أحرز أشلي فليتشر هدف وست هام الوحيد.
وانضم اليونايتد إلى فرق ليفربول وهال سيتي وساوثهامبتون التي تأهلت إلى نصف النهائي في وقت سابق.
وتواجد مدرب مانشستر يونايتد جوزيه مورينيو على المدرجات، تنفيذا للعقوبة المقررة عليه، بسبب اعتراضه العنيف على التحكيم خلال مباراة وست هام الأحد الماضي بالبريميرليغ.
وكانت بداية مانشستر يونايتد عاصفة، في الدقيقة الثانية، مرر روني الكرة إلى مخيتريان الذي مررها بالكعب إلى إبراهيموفيتش، فمان كان من الهداف السويدي إلا أن وضع الكرة في الشباك.
وكاد إبراهيموفيتش أن يضاعف غلة فريقه في الدقيقة 11 عندما اقتحم منطقة الجزاء وسدد كرة قوية أبعدها حارس وست هام أدريان. واصل مانشستر يونايتد ضغطه، واحتسب له الحكم ركلة حرة بعد إعاقة مارسيال على حدود المنطقة، ونفذها روني بجانب القائم الأيسر في الدقيقة 15، ثم جرى مارسيال بالكرة سريعا إثر هجمة مرتدة لكنه اختار التسديد بدلا من التمرير لتذهب الكرة نحو المدرجات في الدقيقة 19.
ومن أول هجمة حقيقية، تمكن وست هام من إحراز هدف التعادل عندما مر باييه بطريقته المعتادة من الجهة اليسرى وسدد بقوة، وفشل الحارس دي خيا في السيطرة على الكرة لتتهادى أمام المهاجم الشاب أشلي فليتشر الذي تابعها في المرمى بالدقيقة 35.
واضطر مانشستر يونايتد لإجراء تبديل قبل بداية الشوط الثاني بسبب إصابة لوك شو، الذي دخل مكانه دالي بليند.
وباغت أصحاب الأرض، وست هام بهدف في الدقيقة 48 بعد تمريرة بالكعب من فالنسيا إلى مخيتريان في الجهة اليمنى، ليمرر لاعب بوروسيا دورتموند السابق كرة خلفية وضعها مارسيال بهدوء في الشباك.
عاد مارسيال لتشكيل الخطورة على مرمى وست هام بعدما تلقى تمريرة من روني، وسدد في مكان وقوف أدريان، لكنه عوض في الدقيقة 62 عندما أحرز هدف فريقه الثالث بعد تمريرة أرضية مركزة أمام المرمى من المتألق مخيتريان.
وبدا وست هام مستسلما للنتيجة رغم دخول الإيطالي زازا مكان باييه، وجرب مخيتريان حظه في التسديد لكن كرته ارتدت من الدفاع.
ومرر مخيتريان كرة نحو القائم البعيد إلى إبراهيموفيتش الذي أطلقها أرضية تصدى لها الإسباني أدريان ببراعة، ثم شهدت الدقيقة 87 أبرز لقطة في المباراة عندما دخل الألماني شفاينشتايجر بديلا لمارسيال وسط تصفيق حاد من الحضور، وأطلق قائد المنتخب الألماني السابق تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء مرت بجانب المرمى. وفي الوقت بدل الضائع، أهدر فيغولي فرصتين خطيرتين لوست هام، وترك إبراهيموفيتش بصمة أخيرة على أحداث اللقاء بعدما تلقى تمريرة من هيريرا وتابع الكرة في المرمى من مسافة قصيرة.


 

مانشستر يونايتد داوى جراحه على حساب وست هام برباعية من الشاهد ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق