"عالمية جودة الدعوة": برنامج دولي لأئمة ودعاة أوروبا لمواجهة مخاطر "داعش"

الوطن 0 تعليق 2 ارسل لصديق نسخة للطباعة

نظمت الهيئة العالمية لضمان جودة الدعوة وتقييم الأداء ITQAN برنامجها الدولي الرابع بعنوان "جودة الأداء في المساجد والمراكز الإسلامية"، والذي عُقدت فعالياته بمدينة أوربرو بمملكة السويد بالتنسيق والتعاون مع وقف الرسالة الإسكندنافي، واستمرت فعالياته يومي 29 و30 من أكتوبر الجاري، وشارك به 80 إماما وخطيبا من السويد وفنلندا وأيسلندا والنرويج.

وأشار بيان للهيئة إلى أن البرنامج يهدف إلى نشر الوعي بثقافة جودة الأداء في المساجد والمراكز الإسلامية وإجراء دراسة ميدانية لرفع واقع مستوى الدعاة وبيان الفجوة في ظل معايير الجودة الدعوية، والتوسع في إرساء مبادئ الوسطية الفكرية المساعدة على محاربة التطرف الذي بدأ ينتشر في العالم كالسرطان، في إطار مسؤولية الهيئة تنقية الخطاب الدعوى من المغالطات المتشددة التي ساهمت في تلويث عقول العديد من شباب المسلمين بالغرب وساعدت على التحاقهم بتيارات التشدد والتطرف مثل "داعش" وغيرها.

وقال بيان الهيئة: "من أهداف البرنامج وضع معالم ومعايير للمحتوى الدعوي للمراكز الإسلامية، وتدريب الدعاة على معايير التقييم الذاتي سواء في أوروبا أو أمريكا والتركيز على دعاة وأئمة إفريقيا باعتبار أن القارة السمراء تواجه مشكلات إرهابية لا تقل خطورة عن مشكلات (داعش) في أوروبا في ظل التمدد الواضح لجماعة (بوكو حرام)، والتقارب بينها وبين جماعة (داعش)، ما يمثل جبهة شديدة الخطورة".

وشارك في الندوة أمين عام وقف الرسالة الإسكندنافي حسين الداوودي، والدكتور عثمان عبدالرحيم، الأمين العام لهيئة جودة الدعوة وتقييم الأداء، والدكتور سعد عوض عضو مجلس الإدارة وخبير التدريب.

وفي نهاية البرنامج، تم تسليم شهادات التقدير للمشاركين من الأئمة والخطباء ومدراء المراكز الإسلامية من الدول المشاركة.

"عالمية جودة الدعوة": برنامج دولي لأئمة ودعاة أوروبا لمواجهة مخاطر "داعش" من الوطن ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق