محمد بن راشد يؤكد أهمية القراءة في إرساء التنمية الحضارية والارتقاء بالأمم

الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، أهمية القراءة ونشر المعرفة في إرساء أسس التنمية الحضارية والارتقاء بالأمم والشعوب، مشددًا على دور الإعلام بوسائله المختلفة في غرس عادة القراءة وتحويلها إلى ثقافة مجتمعية، لاسيما في نفوس الصغار الذين نرى في وجوههم بريق الأمل وضياء المستقبل.

جاء ذلك خلال اللقاء الأسبوعي لصاحب السمو نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، مع الوزراء ومدراء الدوائر المحلية وأعيان البلاد في قصر زعبيل بحضور سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي، ومعالي الدكتورة أمل عبدالله القبيسي رئيسة المجلس الوطني الاتحادي وسمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم رئيس هيئة الطيران المدني في دبي، الرئيس الأعلى لمجموعة طيران الإمارات وسمو الشيخ منصور بن محمد بن راشد آل مكتوم وسمو الشيخ حشر بن مكتوم آل مكتوم مدير دائرة إعلام دبي.

وشدد سموه على أهمية ترسيخ ثقافة القراءة التي وصفها بمفتاح المعرفة، وجسر الوصول إلى مكنونها والسبيل للوصول إلى أعلى مراتب الابتكار في شتى المجالات.

وقال سموه مخاطبًا الإعلاميين: "أجعلوا مؤسساتكم منابر لنشر العلم وتشجيع القراءة بين الناس وساعدوا النشء على النهل من معين المعرفة الذي هو سند الأمم ومدادها الأول، في ترسيخ أسس نهضتها فحب القراءة يُربى في الصغر ويصبح عادة وثقافة لا يمكن الاستغناء عنها عند الكبر".

وأضاف سموه: "اتخذت الإمارات الإبداع والابتكار طريقًا والإبداع لا بد له من أسس ودعائم وتلك الدعائم موجودة على صفحات الكتاب وبين غلافيه فأفتحوا لهم طريق المعرفة وأجعلوا من البحث والاطلاع عادة دائمة لهم منذ الصغر ليخرج من بينهم خبراء وعلماء يحملون مسؤولية التطوير ويواصلون مسيرة التقدم والبناء".

محمد بن راشد يؤكد أهمية القراءة في إرساء التنمية الحضارية والارتقاء بالأمم من الوطن ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق