أوكرانيا تبدأ تجارب صاروخية وروسيا مستعدة لإسقاطها في حال شكلت تهديدا

الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

أعلن مصدر أمني روسي، أن سفن أسطول البحر الأسود، احتلت مواقعها في البحر لتوفير الحماية الجوية لشبه جزيرة القرم، خلال تدريبات صاروخية تجريها أوكرانيا يومي 1 و2 ديسمبر.

وأوضح المصدر، أن "السفن القتالية التابعة لأسطول البحر الأسود، المندمجة في نظام الدفاع الجوي للمنطقة العسكرية الجنوبية الروسية، شغلت مواقعها في المنطقة الغربية لشواطئ شبه جزيرة القرم خلال التدريبات الصاروخية الأوكرانية التي تجريها كييف يومي 1 و2 ديسمبر"، بالقرب من شبه الجزيرة الروسية.

 من جهته أعلن دميتري بيسكوف، المتحدث باسم الرئيس الروسي، أن المذكرة الاحتجاجية التي أرسلت إلى أوكرانيا تتضمن إشارة بأن الجانب الروسي سيسقط الصواريخ الأوكرانية، في حال بروز أي خطر، خلال إجراء وزارة الدفاع الأوكرانية تجارب صاروخية في 1 و2 ديسمبر.

من جهتها قالت ماريا زاخاروفا، المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، في وقت سابق أن إعلان كييف عن إجراء تدريبات تتضمن إطلاق صواريخ هو عمل استفزازي جديد من قبل السلطات الأوكرانية التي تسعى من خلال ذلك إلى تصعيد الأزمة في العلاقات الروسية الأوكرانية.

وكانت وزارة الدفاع الروسية، استدعت في وقت سابق، الملحق العسكري في السفارة الأوكرانية بموسكو، وسلمته وثيقة احتجاج على خطوات كييف غير القانونية بإجراء تجارب صاروخية في المجال الجوي السيادي الروسي.

وأكدت الوزارة، أن "إعلان الجانب الأوكراني، الحدود الجنوبية الشرقية منطقة خطرة، ينتهك حدود المياه الإقليمية لروسيا الاتحادية، وهو كذلك انتهاك للقوانين الدولية والروسية".

من جهته أكد المكتب الصحفي لقيادة سلاح الجو الأوكراني، اليوم، انطلاق التدريبات الصاروخية جنوب أوكرانيا، مشيرا إلى أنها تجري حسب الخطة، مدعيا أنها لا تخالف القانون الدولي.

 

أوكرانيا تبدأ تجارب صاروخية وروسيا مستعدة لإسقاطها في حال شكلت تهديدا من الوطن ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق