بدء إعادة فرز أصوات إنتخابات رئاسة أمريكا بولاية "ويسكونسن"

الوطن 0 تعليق 1 ارسل لصديق نسخة للطباعة

تقرر اليوم الخميس، أول أيام إعادة فرز الأصوات في الإنتخابات الرئاسية الأمريكية على مستوي الولاية، بطلب من أحد مرشحي الرئاسة للمرة الأولي خلال 16 عاماً في ولاية "ويسكونسن"، وهي الولاية التي فاز فيها دونالد ترامب بأقل من نقطة مئوية عن "هيلاري كلينتون"، بعدما توقعت إستطلاعات الرأي لفترة طويلة فوز كلينتون.

وطلب إعادة فرز الأصوات لمرشح حزب الخضر، جيل شتاين، لا يحمل الإثارة التي جرت في إعادة الفرز الرئاسي في فلوريدا عام 2000، عندما تذبذبت نتائج الإنتخابات بين آل غور وجورج دبليو بوش، لا أحد تقريباً يتوقع أن يؤدي تحرك شتاين في ويسكونسن وميشيغان وبنسلفانيا إلى فوز كلينتون على ترامب.

"هذا بالتأكيد ليس بوش ضد غور"، حسبما قال كبير مسؤولي الإنتخابات بولاية ويسكونسن مايك هاس، ولكن مع ذلك استعان مسؤولي الإنتخابات في جميع مقاطعات ولاية ويسكونسن، بعمال مؤقتين وساعات عمل إضافية و أزالوا الغبار عن أدلة إعادة فرز الأصوات، للتحضير للعمل على ما يقرب من 3 مليون صوت.

أغلب المقاطعات، ستجري إعادة فرز بطاقات الإقتراع يدوياً، على الرغم من أن شتاين خسر دعوي قضائية أمام المحاكم هذا الأسبوع لإجبار الفرز اليدوي في كل مكان.

 

 

بدء إعادة فرز أصوات إنتخابات رئاسة أمريكا بولاية "ويسكونسن" من الوطن ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق