صحفيان تونسيان يمثلان أمام القضاء العسكري بتهمة المس من كرامة الجيش

الوطن 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

يمثل الصحفيان التونسيان راشد الخياري وجمال العرفاوي، أمام قاضي التحقيق الأول بالمحكمة العسكرية الدائمة بتونس بتهمة الإضرار بالمؤسسة العسكرية.

وقرر القضاء العسكري الأسبوع الماضي استدعاء الصحفي راشد الخياري مدير موقع الصدى إثر تصريحه على قناة الحوار التونسي بوجود قاعدة عسكرية أمريكية بتونس.

وكان الخياري قد أكد خلال حضوره في برنامج "لمن يجرؤ فقط"، مطلع الشهر الماضي أن بحوزته دليلًا على وجود القاعدة العسكرية الأمريكية في تونس، مشددًا على أن أحد قياديي حزب نداء تونس أبرم عقدا لإنشاء قاعدة عسكرية في واشنطن لمدة 99 عاما.

وفي سبتمبر الماضي تم إحالة الصحفي جمال العرفاوي إلى التحقيق أمام القضاء العسكري وذلك على خلفية مقال صحفي نشره بتاريخ 14 يوليو 2016، بتهمة المس من كرامة الجيش بانتقاد أعمال القيادة العامة أو المسؤولين عن الجيش بصورة تمس من كرامتهم طبقا للمادة 91 من مجلة العقوبات العسكرية ونسبة أمور غير قانونية لموظف عمومي طبقا للمادة 128 من المجلة الجزائية التونسية.

ومُثل العرفاوي أمام قاضي التحقيق العسكري حول ما نسب إليه ونفى نيته بالإضرار بالمؤسسة العسكرية وممثليها، مؤكدا أن غايته كشف الحقيقة لا غير بعد أن انتقد تقصير الجيش في التحقيق في حادث تحطم طائرة عسكرية أودى بحياة ضابطين.

ويؤكد محامون أن الخياري والعرفاوي قد يحكم عليهما بالسجن لمدة تصل إلى 3 سنوات بموجب المادة 91 من قانون القضاء العسكري، الذي يجرم التعدي على كرامة الجيش أو سمعته أو الحط من عزيمته، لكن الخياري لديه تهمة إضافية تتعلق بتشويه سمعة موظف عمومي بموجب المادة 128 من قانون العقوبات، وهي تحطيم معنويات الجيش بنية إيذاء الدفاع الوطني، وهي تهمة تصل عقوبتها إلى الإعدام.

صحفيان تونسيان يمثلان أمام القضاء العسكري بتهمة المس من كرامة الجيش من الوطن ولا يتحمل نشر الاخبار اي مسؤولية قانونية حول ذلك

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق